تكتب من جديد ..

تشعر انك تكتب نفسك من جديد في صفحة حياتها..

ينتابك ان تُظهر كل جوانبك الجميلة لتقرأها في عيناك ..

تريد ان تبني جسوراً بينك وبينها دون كذب ، دون خوف ، فقط انتما و تلك الإبتسامة ..

تشعر بإنتماء حروفك و خيالك و حديثك إليها ..

تريد أن ترسم وجودها بين أوراقك ..

تتأمل فيه عيناها التي ترغب بك و بمعرفتك ..

و كأنك كتاب مفتوح فقط لها تقرئك حتى أعماقك ..

رغم أن جوانبك الآخرى تأكل داخلك ..

و تحاول أن تخفي تلك الآلام التي تحتويك في اعماق قلبك ، إلا أن وجودها ينسيك تلك الجروح دون الحاجه لأن تفصح بها ..

إبتسامة منها تجعلك تبحر في عيناها الى أماكن لا تريد العودة منها ..

و كأنها مدينة جديدة تريد أن تكتشف فيها كل زواياها ..

تتجول في قلبها وبين عينيها و تلمس يديها ..

تمنحك شعور لا تقاوم أن تتركة ..

تجعلك تشتاق لأنفاسها وهي بجانبك ..

ثم تعود لتكتب و تنثر و تبعثر حروفك لها ..

و ها أنت لازلت تكتب لتغرق هي في سماء عيناك و رسائلك ..

Moyat

2 comments

  1. ’’ إبتسامة منها تجعلك تبحر في عيناها الى أماكن لا تريد العودة منها .. ‘‘
    لن اُبحر فقط بل أتلذذ للكتابةِ عنها ،،

    رائع ما سطرهُ قلمكِ ياصديقتي ،، أبدعتي وأبهرتي ،،
    مشاعركِ المتناثرة في حروفكِ مذهلة جداً كأنها تقرأ شيئاً عقولاً خفيه ،،

    دمتِ بخير وسعادة ،،،،،

    Liked by 1 person

  2. ممتنة دائماً لمرورك و للطف كلماتك .. أبهجتني حقاً ..
    دام لنا قلمك يا صديقي و دام لنا وجودك ..
    فتعليقاتكم محل أهتمامي دائماً ..
    دمت بود ..

    Liked by 1 person

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s